تجربتي مع شرب النعناع يوميا أتت بمجموعة من الفوائد التي لا مثيل لها، حيث يُعد النعناع عبارة عن نبات عشبي من الفصيلة الشفوية، وعُرف منذ سنوات طويلة بالاستخدامات المتعددة والفوائد التي يمكن أن يمنحها للجسم، فقد استخدمه اليونانيون والرومان والمصريون القدماء، ولا يزال يتم استخدامه حتى وقتنا هذا للتغلب على الكثير من المشكلات الصحية والأمراض، كذلك يمكن إضافته إلى الأطعمة والمشروبات المختلفة، كما يمكن استخدام الأوراق الطازجة أو المجففة أو المطحونة.

تجربتي مع شرب النعناع يوميا

بدأت قصتي مع تناول النعناع يومياً منذ حوالي شهرين ونصف، حيث كنت أعاني من اكتساب الوزن الزائد خاصةً بعد ولادة طفلي الثاني، في البداية لم أكن أعير الأمر انتباهًا لكن بمرور الوقت ومع الرضاعة الطبيعية كنت أستمع إلى الكثير من التعليقات غير المرضية والتي كانت تتسبب في إزعاجي.

دفعني ذلك إلى ممارسة بعض التمارين الرياضية في المنزل ولكن لم تكن لديّ العزيمة الكافية للاستمرار على الأمر، ومن هنا بدأت في البحث عن بعض المشروبات أو الأعشاب التي تساعد على خسارة الوزن، ووجدت النعناع في المرتبة الأولى، وبدأت في القراءة عن فوائده للتخسيس.

وجدت أنه يساعد على تحفيز عملية الهضم حتى تتم بصورة سليمة، بالإضافة إلى قدرته على امتصاص جميع الأملاح والمعادن المهمة في المعدة، كذلك يقدر على تحويل الدهون إلى طاقة من خلال حرقها، وبالفعل قررت خوض تجربتي مع شرب النعناع يوميا فبدأت في تناوله منذ اليوم التالي، حيث كنت أغلي حفنة منه مع كوب من الماء وأحليها بملعقة صغيرة من العسل وأتناوله دافئاً.

بعد مرور حوالي أسبوعين من الاستمرار بدأت أشعر بالعديد من الفوائد مثل الشعور بالمزيد من النشاط، وكان يقلل شعوري بالألم من الرضاعة الطبيعية، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد فكنت أشعر بأنني بالفعل أخسر الدهون المتراكمة في جسمي، وشجعني الأمر على الاستمرار في تناوله حتى أتمكَّن من الوصول إلى النتائج التي أرغب بها.

شاهد أيضًا: تجربتي مع شرب زيت السمسم

متى يبدا مفعول النعناع

من خلال تجربتي مع شرب النعناع يوميا والفوائد الكثيرة التي تعود على صحة الإنسان، فمن الضروري معرفة متى يبدأ مفعول النعناع على الجسم، وأكدت العديد من الدراسات أن المفعول يبدأ بعد مرور بضعة دقائق فقط من تناوله، وهذا في الغالب يتوقف على اختيار الوقت المناسب لتناوله.

فأفضل وقت لتناول النعناع يعتمد في الأصل على الهدف المرغوب الحصول عليه من تناوله، فعلى سبيل المثال إذا كان الشخص راغب في التغلب على انتفاخ البطن فينصح بتناوله عقب تناول الطعام مباشرةً، أما في حالة الرغبة في خسارة الوزن فيجب تناوله على الريق، وعند الرغبة في الشعور بالاسترخاء فيجب أن تتناوله ليلاً قبل الخلود إلى النوم حتى يرخي أعصابك.

تجربتي مع شرب النعناع يوميا فوائده وأضراره

هل شرب النعناع يوميا مضر؟

على الرغم من الفوائد الصحية التي لا حصر لها التي يمكن أن يمنحها النعناع للإنسان إلا أن هناك بعض التساؤلات حول كونه آمنًا لتناوله بشكل يومي، وأكدت الدراسات التي تم إجرائها حول هذا الأمر أنه بشكل عام لا يشكل تناول النعناع يومياً أي خطر على الصحة العامة.

لكن من خلال تجربتي مع شرب النعناع يوميا اتضح لي أن هناك بعض الأمور التي يجب الانتباه إليها مثل تجنب الاكتفاء بتناول النعناع فقط وتناول ما يحتاجه الجسم من سوائل أخرى، بالإضافة إلى ضرورة اقتناء النعناع الطازج والبُعد عن الأنواع التي قد تكون ملوثة أو سامة، مع تجنب تناول كميات كبيرة منه خاصةً لمَن يعانون من أي نوع من الحساسية، كذلك من الضروري التوقف عن تناوله قبل الخضوع لأي عملية جراحية.

شاهد أيضًا: تجربتي مع شرب قشر الرمان

طريقة شرب النعناع للتنحيف

في سياق عرض تجربتي مع شرب النعناع يوميا وفوائد التنحيف التي ظهرت بها، يجب الانتباه إلى الطريقة التي يتم تحضيره بها من أجل خسارة الوزن، والتي تتضمن المكونات وطريقة التحضير والاستخدام فيما يلي:

المكونات

  • كوبان من الماء.
  • ملعقتان كبيرتان من أوراق النعناع الطازجة.

طريقة التحضير

  • في إناء مناسب يوضع الماء ثم أوراق النعناع الطازج.
  • يوضع الإناء على النار وتركه حتى يغلي الماء لعدة دقائق.
  • يتم إطفاء النار على الإناء وترك النعناع لحين ينقع في الماء جيدًا.
  • يصفى النعناع ويتم وضعه في كوب وتناوله دافئاً.
  • يمكن تحلية هذا المشروب بالعسل أو السكر بحسب الرغبة.
  • يسهل إضافة هذا المشروب للنظام الغذائي لخسارة الوزن.

شرب النعناع على الريق

أشارت الكثير من الدراسات إلى أن هناك المزيد من الفوائد التي يمكن للشخص الحصول عليها من استخدام النعناع على الريق، وتنحصر أهم هذه الفوائد في النقاط التالية:

  • تحسين مستوى ذاكرة الشخص.
  • الشعور الدائم باليقظة والتخلص من الشعور بالتعب والخمول.
  • يُعد مصدر مهم من مصادر مضادات الأكسدة، لذلك يحمي الجسم من التعرض للإجهاد التأكسدي.
  • يساهم في الحد من مشكلات الهضم مثل عسر الهضم واضطرابات المعدة.
  • يمكن استخدامه من قِبَل الأمهات المرضعات من أجل التخفيف من آلام الرضاعة الطبيعية.
  • التخلص من رائحة الفم الكريهة الناتجة عن الأسباب المختلفة.
  • تحسين متلازمة القولون العصبي وكافة الأعراض المرافقة لها.
  • تهدئة أعراض نزلات البرد والأنفلونزا من احتقان أنفي وضيق في التنفس.

تجربتي مع شرب النعناع يوميا فوائده وأضراره

شاهد أيضًا: تجربتي مع شرب البابونج يوميا

كانت تجربتي مع شرب النعناع يوميا من التجارب المميزة والتي أدت إلى نتائج مذهلة وغير متوقعة، بالإضافة إلى الفوائد المتعددة التي يتمكَّن الجسم من اكتسابها نتيجة إلى استخدام النعناع بشكل منتظم، ولكن قبل ذلك يكون من الضروري الاطلاع على الآثار الجانبية التي من الممكن أن يسببها.

تجارب ناجحة قد تهمك:

تجربتي في علاج قرحة الرحم تجربتي مع الصلاة على النبي
إطلع على تجربتي مع حبوب ديان 35 تجربتي مع حبوب تفتيح البشرة
تجربتي مع القرفة لتنزيل الدورة مين جربت طريقة الحمل بولد
ايضًا تجربتي مع اختبار الحمل بالملح كذلك تجربتي مع الدعاء للميت
تجربتي مع دعاء لشفاء الام تجربتي مع لصقات تبييض الاسنان
تجربكم كريم سودو للمنطقه الحساسة اعراض الحمل في الشهر السابع بولد
تجربتي مع فيتامين د والوسواس نقص فيتامين د وتساقط الشعر
تجربتي مع الحوقلة للرزق ما هي تجربتي مع دواء ستراتيرا
تجربتي مع الحمل بعد التكميم تجربتي لفتح الرحم وتسريع الطلق
تجربتي مع حبوب تكبير الثدي أيضًا تجربتي مع تكبير المؤخرة
تجربتي مع دعاء وأفوض أمري تجربتي في زراعة الاسنان
تجربتي في رجيم التمر واللبن  أخيراً تجربتي مع لبان الذكر للوجه