تجربتي مع قضية العضل والتي تُعد من أشهر أنواع القضايا الموجودة بكثرة في محاكم المملكة العربية السعودية في السابق، وبالرغم من التقدم الحضاري والتكنولوجي فلا زالت تلك القضية شائعة وتشغل الرأي العام في الدولة حاليًا، حيثُ يوجد العديد من الأُسر ترفض زواج ابنتها وهذا يكون مُخالفًا للشرع والقانون أيضًا، لهذا تلجأ الفتيات إلى القضاء السعودي لاستخدام أبسط حقوقهم الإنسانية.

تجربتي مع قضية العضل

من خلال تجربتي مع قضية العضل التي تشغل بال العديد من الفتيات والسيدات اللاتي يعانين كثيرًا من العضل في الدول العربية بوجه عام وفي المملكة السعودية بوجه خاص، فهناك بعض الآباء يقومون بمنع الفتاة من الزواج من الشخص الذي ترغب فيه، حيثُ أنهم يرغبن في معرفة كيفية التعامل مع هذه القضية، وهذا يضطرهن إلى رفع قضية عضل لأخذ حقهن المسلوب وهذا يكون عن طريق الآتي:

  • أولًا تقوم الفتاة بالذهاب إلى المحكمة لتقديم ما يُثبت بأن والدها قام بعضلها عن الزواج ومنعها من الشخص المرغوب فيه.
  • بعد استماع الفتاة وتقديم كافة الأدلة على قولها يبدأ القاضي بالبث في القضية والنظر فيها، والعمل إبداء رؤيته في جميع الظروف المتعلقة بالدعوة.
  • بعد اطمئنان المحكمة من جميع ما سبق تقوم بإصدار الحكم النهائي في القضية.
  • لهذا ندعو الكافة من المحيطين بالمُدعية ذلك أن يتكاتفوا معها ويقومون بمساعدتها في خل هذه المشكلة قبل رفع القضية أمام المحكمة، حتى لا تقع الضغائن بين الأسرة.
  • كما يجب على الأب أن يكون حريصًا على حياة ابنته وأن لا يعرقل مصلحتها ولا يقف أمام سعادتها.
  • لهذا من المفترض أن تقوم الفتاة التي ترغب بالزواج في إقناع أبيها بشتى السُبل للموافقة على الزواج سواء بنفسها أو باستعانة المقربين لها.

تجربتي مع قضية العضل وكم نسبه نجاحها؟

معلومات عن قضية العضل 

تناولت العديد من المواقع الإلكترونية الحديث بشكل كبير قضية العضل خاصة في السنوات الأخيرة، حيثُ أنها من القضايا التي تُثير جدلًا واسعًا في الدولة السعودية، ومن خلال تجربتي مع قضية العضل سنطرح عليكم بعض المعلومات الهامة والعامة من خلال تجربتي مع قضية العضل، وهي كالآتي:

  • في الأصل تدل كلمة العضل في اللغة العربية على منع الشيء أو حجبه، وبالنسبة ل معناها في حياتنا فهي ترمز إلى القضايا المقدمة من قبل الفتيات الراغبات في الزواج ووليها يرفض ذلك دون إبداء أسباب واقعية.
  • كما يُعتبر العضل من الأمور المرفوضة رفضًا تامًا وسواء من الجهة الشرعية أو القانونية، وقد وضح ابن قدامة رحمه الله معنى العضل بأنه حجب الفتاة من الزواج بكفئها عند رغبتها ذلك.
  • كما يتحدث ابن تيمية رحمة الله عليه، قائلًا: فلا يحق للولي أن يجبر ابنته على نكاح لا ترضاه، ولا يعضلها عن نكاح من ترضاه، وإن كان كفؤ لها بإنفاق الأمة، وإنما يعضلها ويجبرها فذلك من الجاهلية والظلمة.
  • أما عن الدليل الشرعي في ذلك، فهناك نصًا صريحًا للانتهاء من مسألة العضل، حسب قول الله تعالى، بسم الله الرحمن الرحيم: فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ أنْ يَنْكِحْنَ أزْوَاجِهِنَّ إِذَا تَرَاضَوْا بَينَهُمْ بِالْمَعْرُوفِ، صدقَ الله العظيم (البقرة: 232).
  • أما عن رأي القانون، فيُعتبر العضل جريمة ضد المرأة يُعاقب عليها، كما أنها تُعد من ضمن الجرائم الجنائية ونظام حماية الإيذاء، وهذا نتج من خلال المرسوم الملكي رقم (م/52)، وذلك بتاريخ الخامس عشر من شهر ذي القعدة عام 1434ه‍.
  • حيثُ يُقصد بالايذاء أي صورة من صور الاستغلال أو الإساءة البدنية، أو الجنسية، أو النفسية، وكذلك تهديد أي شخص لشخص آخر له سلطة أو ولاية سواء كانت عائلية، أو إعالة، أو كفالة، أو وصاية، أو تبعية معيشية.
  • كما أن التقصير في حقوق الأبناء وعدم الوفاء بالواجبات والالتزام بضروريات الحياة دون عذر يكون من ضمن بند الايذاء.
  • وللعلم فإن القضاء السعودي يقوم بمناصفة المرأة عندما تقوم بتقديم البراهن والأدلة ضد والدها في حال غضبها.
  • علاوة على أنه من الممكن أن يقوم الآباء بعضل بناتهم بسبب وجود إرث لها يرغب ولي الأمر فيه، أو أن يكون هناك فارق مادي أو اجتماعي بين الشاب والفتاة.

تجربتي مع قضية العضل وكم نسبه نجاحها؟

شاهد أيضاً: كم تأخذ إجراءات الطلاق بالسعودية

ما هي أسباب قضايا العضل؟

واستكمالًا في الحديث عن تجربتي مع قضية العضل فإنه يوجد بعض أسباب قضايا العضل، وهي كالآتي:

تكليف القاضي

  • وفقًا لأقوال الخبراء أن أهم عامل يؤدي إلى ارتفاع نسب قضايا العضل تكون بسبب قيام ولي الأمر بالتدخل الشديد والتحكم في كافة القرارات المصيرية الخاصة بها.

نقل الولاية

  • حيث نهى ديننا الحنيف عن العضل وأوضح ذلك في نص صريح كما ذكرنا في السابق، لهذا تم وضع التشريعات والقوانين التي تحمي المرأة عند حدوث ذلك.
  • وفي حال رفع قضايا العضل تبدأ السلطات السعودية بإعطاء المرأة حقها بالكامل لرفع الظلم عنها، ومن ثم تقديم ولي الأمر إلى العدالة.

أبعاد نفسية

  • حسب النتائج التي صرح بها الكثير من الاخصائيين النفسيين في حال العضال، مثل الاكتئاب، والكبت، والقهر، والشعور بعدم الثقة في النفس.
  • وفي بعض الأحيان تلجأ المرأة إلى الانتحار إذا لم يتم حل هذا الموضوع.

هكذا كانت تجربتي مع قضية العضل إحدى القضايا الشائعة في المملكة، وننصح كل فتاة باللجوء إلى المحكمة بدلًا من اللجوء لبعض الأبعاد الأخرى التي لا تناسب الدين الحنيف أو العرف السائد.